احجز سيارة خاصة مع سائق في تركيا
السياحة في اسطنبول
تعرف على جنان هادئة لقضاء أوقات ممتعة بالقرب من إسطنبول لمن يبحث عن الهدوء (بالصور)
تعرف على جنان هادئة لقضاء أوقات ممتعة بالقرب من إسطنبول...

 

بلدة مينجين Mengen

إن بلدة مينجين Mengen التابعة لمدينة بولو هي منطقة مناسبة بالنسبة لمحبي قضاء العطلات ، وبخاصة أولئك الذين يعشقون التصوير الفوتوغرافي سيحبون كثيرًا المناظر التي سيجدونها أمامهم في المنطقة؛ ذلك أنها تتحول إلى منطقة مزركشة بالألوان وخاصة في فصل الخريف.

وعادةً ما يمكن مشاهدة مثل هذه المناظر عن بُعد إلا أن هذه الغابات تمتح لزائريها مشاهدة هذه المناظر حتى عن قرب، داعية إيّاهم إلى ممارسة رياضة المشي بداخلها. كما يمكن زيارة حديقة “شيرين يازي” الطبيعية في اليوم نفسه. وهي مكان مناسب جدًا من أجل تحقيق حلم الاستمتاع بالهدوء لأنه لم يكتشفه بعد كثير من الناس.

 

 

 

 

 

 

 

 سابانجا 

إن منطقتي “معشوقيّة” Maşukiye و”سابانجاSapanca من الأماكن التي يعرفها من يعيش في إسطنبول ويحبون قضاء عطلات نهاية الأسبوع فيها.

وعلى الرغم من عدم وجود إمكانيات كبيرة للمبيت في معشوقيّة إلا أنها تتمتع بإمكانية تناول الإفطار القروي في السنوات الأخيرة.

 

 

 

 

لامجال لانتقاد جمال الأماكن التي تقدم لزائريها منتجات وأكلات قروية طبيعيّة. وعلى الرغم من أن بعض الزائرين لا يرتاحون للأطعمة التي تُقدم في صحون أصيلة إلا أنها تستحق التجربة.

 

 

ويمكن المرور بعد بلدة معشوقيّة بمزرعة “زيليش” Zelişçiftliği الموجودة ببلدة سبانجا وهذه المزرعة فيها بيت جبلي يطل على البحيرة من الممكن زيارته في فصلي الربيع والشتاء وليس في فصل الصيف فقط. أما عن الطعام الذي يقترحه المترددون على هذا المكان؛ فهو طبق الكبدة.

 

 

 أنهار منطقة مرمرة

 

إن منطقة “باللي كايالار Ballıkayalar التي تبعد مسافة ساعة من إسطنبول هي أحد الأماكن التي حافظت على طبيعتها في منطقة مرمرة

وتُعرف منطقة  التي تقع في قرية طاوشانلي القريبة من جيبزة Gebze بمجراها المائي الذي يتدفق من واد كبير وصخورها شديدة الانحدار. وهو ما يجعلها تلفت أنظار محبي رياضتي المشي في الأماكن الطبيعية وتسلق الصخور.

 

 

 

وبالإضافة إلى ذلك فإن الذين لا يحبون المغامرات بين الصخور أو الذين يأتون بصحبة أولادهم لن يشعروا بالندم إطلاقًا على قطعهم هذه المسافة ومجيئهم إلى هذا المكان. إذ يمكن الاستمتاع بتناول وجبة من المشويات على جانب المجرى المائي مع الأولاد ليشعروا بمتعة لا يمكنهم تجربتها في إسطنبول.

أما الذين يجدون تعبًا وصعوبةً في عمل الشواء بأنفسهم فنقول لهم إن المحالالموجودة داخل الحديقة الوطنيّة تفتح أبوابها في انتظار ضيوفها. والوادي يشهد تدفقًا كبيرًا في أشهر الصيف من أعضاء المعسكرات ونوادي تسلق الجبال الجامعيّة. 

 

 

 

إيغنيادا ” İğneada للراغبين في التجول بين المروج الخضراء

 

هذه المنطقة التي تبتهج شواطئها في موسم السياحة البحرية بعدد كبير من الزائرين، تستضيف  محبي المشويات ومن يرغب في إقامةالمعسكرات.

أما الراغبون في التجول بين المروج الخضراء فعليهم أن يبتعدوا عن الشاطئ قليلا ويتجهوا صوب غابات “لونغوز ”.

 

 

 

وهذه الغابات تعد مناسبة لعمل الشواء وترتيب الرحلات أكثر من كونها متاحة لإقامة المخيّمات. وبعد قضاء وقت يسير بالأكل والشرب والراحة قد يكون منالأفضل ممارسة رياضة المشي في دروب الغابة.

 

 

 

 

وقبل أن تتجهوا إلى طريق العودة فيمكنكم زيارة كهف “دوبنيسا”Dupnisa. رغم وجودمساحة للتنزه في مدخل الكهف أيضا إلا أنه يبدو أنها خيار أفضل لأنمدخل الكهف يكون مزدحما في أغلب الأحيان.

وبهذا يمكنكم التقاط صور مناظر في الغابة التي تحتوي عددا من البحيرات بعضها كبيرة وبعضها صغيرة وقضاء قسط من الهدوء والراحة.

 

 

Facebook Share
Google Plus Share
Whatsapp
اشترك بالقائمة البريدية
اشترك ليصلك آخر الأخبار والعروض عبر البريد

حقوق النشر © 2017 جميع الحقوق محفوظة